Jubail Mangrove Park
تماشيًا مع الإجراءات الوقائية و الخطوات الاحترازية التي تتخذها حكومة أبوظبي لضمان صحة وسلامة الزوار للمناطق السياحة في الإمارة، لقد تقرر الاغلاق المؤقت لمنتزه قرم الجبيل حتى إشعار آخر
وإذ نؤكد حرصنا الدائم على السلامة والصحة العامة للجمهور الزائر وفريق العمل؛
متمنين للجميع داوم الصحة والعافية

الحديقة

تُعد حديقة المانجروف بالجبيل الوجهة التعليمية والطبيعية والترفيهية المستقلة والأولى من نوعها في إمارة أبوظبي.

تعتبر الحديقة محمية لغابات المانجروف (القرم) في المقام الأول، وتعد موطناً لعدد كبير من الكائنات البحرية والطيور التي تعيش في أبوظبي.

هدفنا هو زيادة مستوى الوعي والإدراك بمدى أهمية دور أشجار المانجروف على الصعيد البيئي والتي تشمل حماية سواحل أبوظبي ودعم التنوع البيولوجي فيها.

سيأخذك الممر الخشبي المتعرج عبر غابات المانجروف في رحلة لاكتشاف أبوظبي في صورتها الحقيقية.

خريطة الحديقة

قواعد الحديقة

  • يرجى توخي الحذر نظراً لأن الحديقة تطل على مسطحات مائية مفتوحة مع عدم توفر رجال إنقاذ.
  • الحديقة مراقبة بنظام الدوائر التلفزيونية المغلقة على مدار 24 ساعة في اليوم.
  • لا يُسمح بالسباحة أو الغوص.
  • لا يُسمح باصطحاب الحيوانات.
  • لا يُسمح بإلقاء النفايات.
  • لا يُسمح بالتدخين.
  • لا يُسمح بتناول الأطعمة أو المشروبات على الممر الخشبي.
  • يرجى عدم الاتكاء على السور أو تسلقه.
  • لا يُسمح باللعب أو التزلج أو استخدام السكوترات والدراجات الهوائية.
  • يرجى مراعاة ارتداء الملابس المحتشمة.
  • تخضع المقتنيات والحقائب للفحص الأمني.
  • يرجى عدم لمس أو إزالة المعروضات والنباتات والأحياء البرية.
  • يرجى عدم الجلوس على السور أو وضع الأطفال عليه.
  • يجب أن يكون الأطفال دون سن 12 عاماً برفقة شخص بالغ طوال فترة الزيارة.
  • يحق لممثلي الحديقة إبعاد الأشخاص الذين يخالفون ما سبق أو بسبب أي تصرف غير لائق أو غير مقبول.

إخلاء مسؤولية: يستخدم الضيوف وزوارهم أو موظفيهم هذه الأماكن على مسؤوليتهم الخاصة. ولا يتحمل الملاك أو ممثليهم أو وكلائهم المسؤولية عن أي فقدان أو ضرر يلحق بأي ضيف أو زائر أو موظف أو متعلقات شخصية، كما لا يتحملون المسؤولية عن إصابة أو وفاة أي ضيف أو زائر أو موظف أو أي شخص سواء كانت هذه الخسارة أو الإضرار بالممتلكات والمتعلقات الخاصة أو الإصابة أو الموت نتيجة لإهمال المالكين و / أو ممثليهم أو وكلائهم أو لا.